رحلة يلوا من اسطنبول

رحلة يلوا من اسطنبول​

رحلة يلوا من اسطنبول أعرق الوجهات السياحية التاريخية والمعالم الطبيعية المذهلة

رحلة يلوا من اسطنبول

حين نقول أن اسطنبول مكان ذات تاريخ عريق، فإن يلوا هي أكثر منطقة معنية بهذا الوصف. فقد شهدت يلوا كل ما حدث على مر الزمان من عصور ماقبل التاريخ وحتى العصر الحديث،
وهذا ما تركز عليه رحلتنا إلى يلوا. تغطي الرحلة منطقة يالوفا بالكامل مع زيارة إلى الينابيع الساخنة وزيارة إلى الشلال،
ونضمن لك أن
رحلة يلوا من اسطنبول ستكون من أحلى ذكرياتك التي لا تنسى.. المزيد

محطات رحلة يلوا من اسطنبول

  • زيارة إلى الينابيع الحرارية الساخنة لتجدد حواسك.
  • جولة شلالات يالوڤا الجميلة.
  • زيارة إلى مركز تسوق “ڤيابورت مارينا” خلال رحلة العودة إلى اسطنبول.
  • وجبة الغداء الشهية.

شرح عن الرحلة إلى يلوا:

تبدأ الرحلة باصطحابك من الفندق في التاسعة صباحاً للذهاب إلى مدينة يلوا. وحيث أن اسم المدينة يعني “بيت على الساحل”،
فسوف نأخذك في جولة بمحاذاة الساحل. يمكنك تشرب روح المكان هناك والتواجد في المنطقة التي كانت موطناً للبشرية قبل أن تسمى تركيا بوقت طويل.
وهناك أدلة تشير إلى أن الجنس البشري يعيش في هذا المكان منذ 3000 سنة قبل الميلاد.
وتركز
رحلة يالوفا على كيف أصبح المكان على ماهو عليه اليوم، وجهة للسياح، غنية بتراثها الحضاري.
هذا ليس كل شئ! سوف نأخذك أيضاً في زيارة للينابيع الحارة التي تشتهر بها يلوا، تليها زيارة إلى الشلال الخلاب.
وبطبيعة الحال، تناول الغداء هو أمر لذيذ وشهي يتم توفيره أثناء الجولة كذلك. وسنختتم رحلة يلوا من اسطنبول بزيارة إلى مركز تسوق “ڤيابورت مارينا”،
فلا شئ أفضل من اختتام جدول اليوم المزدحم بمتعة التسوق. وسيتم إيصالك إلى الفندق في نهاية الرحلة.

نموذج ع رحلاتنا في يلوا ؟

تركيا مكان ساحر بالفعل. فالتناغم بين طوائف الناس التي تسكنها مع طبيعتها الخلابة وتراثها الغني، كل ذلك يؤكد القول بأنها وجهة سياحية لا نظير لها.
ويضرب شعبها المثل في كرم الضيافة كما ينبغي أن تكون. وتجتمع كل هذه العناصر في
رحلة يالوڤا. يالوڤا مكان يتواجد فيه البشر منذ العصور القديمة.
ومن مشاهير القدماء الذين سكنوها كان مصطفى كمال أتاتورك، مؤسس تركيا الحديثة،
والذي امتلك قصراً هناك. وقد شهد المكان تاريخاً حافلاً مر في عروقه على هيئة أشخاص من الفرس والبيزنطيين واليونانيين انتهاءً بالأتراك.
وشاركت المنطقة في الحروب أكثر مما ينبغي ونجت منها جميعاً. وبلغ إعجاب أتاتورك بها ما جعله يقول “يلوا هي مدينتي”.
والهدف من رحلة يلوا هو إظهار جمال المكان وسحره الذي لازال يحتفظ بحضور الحقبة الماضية.

ينابيع يلوا الساخنة

تلك هي المحطة الأولى في رحلة يالوڤا. تخبئ منطقة ترمال في محافظة يالوڤا معنىً مثيراً للاهتمام وراء اسمها.
فالينابيع الساخنة شهيرة جداً في المكان لدرجة أن المنطقة بأكملها تسمى على اسمها،
إذ يعني مصطلح “
Termal” في اليونانية “دافئ”. وتقع الينابيع الساخنة على بعد 12 كم من يالوڤا في مجمع خاص ذو قيمة تاريخية كبيرة.
لا تحرم نفسك من الاسترخاء والاستمتاع بمياه الينابيع الساخنة المشبعة بالأملاح والمعادن الطبيعية.
ونضمن لك شعورك بالفرق الكبير وكأنك عدت بالزمن سنوات إلى الوراء. لا عجب، فرحلتنا السياحية إلى ترمال يلوا لم تصبح محط الانظار من فراغ.

شلالات يلوا

نادراً ما يتمثل جمال الطبيعة في أي شكل من أشكالها كما نراه في الشلال. لذلك جعلنا شلالات يلوا جزءاً من الرحلة إلى يلوا.
فرؤية الشلال المهيب أمام عينيك وهو ينهمر فوق أعماق سحيقة هو مشهد ساحر بحق.
كما أن قربه من بحر مرمرة هو أمر رائع. سيتبادر إلى ذهنك عشرات الناس ممن يجب أن يروا نفس المشهد الآسر،
خصوصاً وأن المنطقة بأسرها كانت مأهولة بالبشر قبل نشوء مفهوم الحضارة بوقت طويل.
مواضيع ذات صلة

You may also like...

اترك تعليقاً

احجز معنا